المطرب الإسرائيلي يفضح محمد رمضان أمام الملأ ويفجر مفاجأة جديدة

المطرب الإسرائيلي يفضح محمد رمضان أمام الملأ ويفجر مفاجأة جديدة

فجر المطرب الإسرائيلي عومير آدام مفاجأة مدوية بخصوص الصورة التي جمعته بالفنان محمد رمضان في دبي وتسببت في موجة غضب واسعة في مصر.

وقال عومير أدام لإذاعة “هداروم” (الجنوب) العبرية إن محمد رمضان كان يعلم أنني إسرائيلي؛ لإن للسياح الإسرائليين خصوصيه أمنية في الإمارات متمثلة بمرافقة حراس شخصيين لنا خشية تعرضنا لأي إعتداء.

وأوضح المطرب الإسرائيلي إن محمد رمضان نسق مع مدير أعمال “عومير” لمقابلته برفقة الإماراتي حمد المزروعي الذي عرفه على الفنان المصري.

وأثار محمد رمضان، يوم السبت الماضي، ضجة كبيرة، بعدما نشر المغرد الإماراتي حمد المزروعي صورة أظهرته إلى جانب محمد رمضان وهو يعانق المطرب الإسرائيلي عومير آدام، كما نشر مطرب إسرائيلي آخر إلعاد تسفاني، صورة جديدة على حسابه بموقع "انستغرام" لرمضان وهو يعانقه، معلقاً بكلمة "الملك".

وكانت اللجنة الطارئة للنقابات الفنية المصرية الثلاث قد أعلنت في اجتماعها مؤخرا، إيقاف محمد رمضان عن العمل لحين انتهاء التحقيق في واقعة تصويره مع مشاهير إسرائيل في دبي.

وتعرض الفنان المصري محمد رمضان لموقف محرج على مسرح مهرجان الضيافة الدولي في دبي، مساء الأحد، إذ سقط أرضا بينما كانت الكاميرات مسلطة عليه خلال توجهه لاستلام جائزة تكريمية.

وأثارت لقطة سقوط محمد رمضان فوق منصة المسرح لحظة صعوده لاستلام جائزته جدلاً واسعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تصدرها الممثل المصري مجددا، على الرغم من قرار نقابة الصحفيين في مصر منع نشر أخباره أو صوره في المواقع والصحف المحلية.

وتناول الكثيرون عبر مواقع التواصل الاجتماعي لحظة سقوط محمد رمضان على المسرح بتحليل مختلف ما بين السخرية من الموقف، والشماتة في الممثل الذي أغضب جمهوره بعد نشر صور عدة مع شخصيات إسرائيلية بحفل في إمارة دبي، مع إصرار الممثل المصري على عدم الاعتذار للجمهور.

الأكثر قراءة
متعلقات