الفنانة الكبيرة آثار تفضح المستور : لهذا السبب رفضت تقبيل عادل إمام ويتعمد إهانة الفنانات في مصر؟

الفنانة الكبيرة آثار تفضح المستور : لهذا السبب رفضت تقبيل عادل إمام ويتعمد إهانة الفنانات في مصر؟

الفنانة المصرية آثار الحكيم، حصلت على ليسانس آداب قسم اللغة الإنجليزية من جامعة عين شمس، عملت في العلاقات العامة بأحد الفنادق، أول من اكتشفها هو الفنان سمير غانم، وقام بإرسالها للمنتج رياض العريان الذي تعاقد معها بعقد احتكار لمدة 5 سنوات.

وقد أسند لها دور البطولة في مسلسل بلا عتاب عام 1976 أمام الفنان يوسف شعبان، بينما كان أول أدوارها السينمائية من خلال فيلم «الملاعين» عام 1979 بدأت في التلفزيون حيث قدمت كثير من المسلسلات والسهرات التلفزيونية، بدأت مشوارها الفني عام 1976 واستمرت حتى حصلت على شهرتها كنجمة سينمائية في أواخر ثمانيات القرن العشرين.

الأجيال الجديدة في مصر فيه الكثير ممن يجهلون الممثلة آثار الحكيم، فهي تعد من ممثلات جيل السبعينيات والثمانينيات حيث سطع نجمها في السينما من خلال بضعة أفلام أشهرها فيلم بطل من ورق مع الممثل الراحل ممدوح عبد العليم، وفيلم النمر والأنثى مع عادل إمام. كما شاركت الحكيم في عدد من المسلسلات الشهيرة أبرزها مسلسل نحن لا نزرع الشوك، ومسلسل زيزينيا.

وتشتهر آثار الحكيم بمواقفها وتصريحاتها المثيرة للجدل، التي ظهرت تحديداً بعد إعلانها اعتزال التمثيل، وقد دخلت على إثر بعد مواقفها في خلافات مع عدد من العاملين في مجال التمثيل أبرزهم المخرجة إيناس الدغيدي والراقصة دينا وهيفاء وهبي ورامز جلال.

ومن أبرز مواقف آثار الحكيم المثيرة للجدل، انتقادها عادل إمام حينما رفض عمل ابنته أو زوجته في مجال التمثيل، لرفضه أن يُقبّلن رجال في نطاق التمثيل، فقد اعتبرت الحكيم أن إمام لا يحترم زميلاته في العمل، وأضافت الحكيم أنها عندما اشتركت مع عادل إمام في فيلم النمر والأنثى رفضت تقبيله وصممت على أن يؤخذ مشهد التقبيل من خلال خداع تصويري دون حدوث قبلة.

وقد طالبت الحكيم أن يقدم عادل إمام اعتذاراً للفنانات في مصر بسبب ما اعتبرته إهانة لهم، كما اعتبرته إساءة للوسط الفني، مشيرة إلى أن مجال التمثيل صنع الزعامة والنجومية لعادل إمام.

المصدر: مواقع اخبارية مصرية

الأكثر قراءة
متعلقات